Thursday, August 23, 2007

ريبرتوار..فرس

أيها السارح فى الدم..اركض لاوقت لديك..الوقوع من صهوة الزمان وعنف اللغة أثقل مما يبدو، تعالى صياح الجمع حولك والنفير زاعق فلا وقت لديك. أيها السائر بجميل الخطو وعنف الحماسة، أسطورية ٌ دقات كعبيك بين صراخ وغبار أنجبته ساقاك، وخفقان قلبك واجب اللهفة، غفوة قلبك أتية.. أتية.. فلاتسلمه الأن لراحة، كن ريحا حماسية اللحظة، كن بلدا من ثورة ودم، كن فجائيا ومباغتا كجدار تهدم فالمفاجأة خير مايعلق بالذاكرة، اجعل المسافة على الألسن فياضة بالحكى، اركض لاوقت لديك. منتشى أنت بسعيك، وفرَحُ اللحظة حين يدوى الطبل سابق لخطوك، دُر بيننا بخيلائك وزهو القادر، اركض..اركض لاحرمك الله من سعى يتهلل له الناظرون و ينتفى عنده النسيان، بدر أنت وربى فى مقام الركض، ترهق النسيان بتطويع الذكرى ودفء الإعجاب.اركض..اركض كما النسيم والقمر المسافر وحافظ المسافات، مجد ساعة خير من عمر طويل على حافة الخيبة. اركض...واركض كالمائل إلى الذكرى والعارف بيقين الأجل. لاوقت لديك ..فلا تمس مقامك إلا خفيفا ، واترك للأرض من الذكريات ما ترعى غيابك به /كان حنون الملمس واسع الحيلة/. أيها الفارُ بحمولك غـُلِـبتَ إن وقفت. دق كعبيك كإيقاع قصيدة المتمرس يحفظه الحضورعن ظهر قلب فلا تــُخف عنا ولعا صفقنا له طويلا.اركض..أركض فلا وقت لديك
---------------------------------
ملحوظه:الموسيقى هنا مكون أساسى من مكونات النص

9 comments:

Anonymous said...

لم يكن ذلك الجامح يطمع ،و هو يركض بين العيون الكثيرة التى ترقبه، إلا فى انتزاع إعجابها ونشوة انتصاره على اللحظة التى يصارعها.. ولم يكن يدرى أنه إذ يركض يصارع النسيان و الموت، فها هو يعتلى قبة اللحظة التى لن ينساها أحد، فهو لن يموت بموتها..
يبدو لى وكأنه الفرس والفارس معا، فخطواته نابعة منه، لا من قائد يدفعه.. "الوقوع من صهوة الزمان وعنف اللغة أثقل مما يبدو"..
وهذه الفكرة التى يعتمد عليها النص فى رأيى.. إنه حلم التحقق و الخلود، فمن هذا الجامح "السارح فى الدم"؟
أهو رمز للنفس، للروح الجامحة الرافضة للفناء؟
أهو المبدع الذى يسكن الانسان ، الراغب فى الوجود والتحقق؟ أهو المبدأ..الفكرة.....؟
أم أنه مجرد فرس يحمله فارسه فى دمه؟
المهم.. أنه يسعى ليمنح العمر القصير عمرا آخر، لذا فلا وقت لديه إلا ليركض و "يتحقق" فى اللحظة، و" يولد" فى الذاكرة..: "كن فجائيا ومباغتا كجدار تهدم فالمفاجأة خير ما يعلق بالذاكرة".. "واترك للأرض من الذكريات ما ترعى غيابك به...." فلا يجب أن يركن للراحة فى غير وقتها:" فلا تمس مقامك إلا خفيفا".."غلبت إن وقفت".
أماأكثر المقاطع التى أعجبتنى هو: "بدر أنت وربى فى مقام الركض، ترهق النسيان بتطويع الذكرى ودفء الإعجاب.. اركض كما النسيم والقمر المسافر وحافظ المسافات.. مجد ساعة خير من عمر طويل على حافة الخيبة".. إذ يبدو لى أكثر أجزاء النص اكتمالا وشاعرية..
النص يحمل خيوطه من بدايته، ويمضى متماسكا ثابتا واضحا فى كبرياء يمنحه متعة القراءة من جديد.. الطابع النثرى يخيم على النص إلا أنه شعرى اللقطة، والأسلوب والصور..
أما عن الموسيقى العبقرية "المصاحبة" للنص فأنا أجد العلاقة بينهما أقرب إلى "الإبداع الموازى".. أما عن كونه مكونا أساسيا فلا أفهم حقيقة إن كان المقصود أنه لايقرأ إلا بمصاحبتها، أم أنه يجب أن يكون فى الخلفية"الذاكرة" عند قراءته، فالنص واضح جميل دونها.. ـوهذا لا يمنع أنهما متلائمان بشدةـ لكنى لا أقتنع بكون النص غير مكتمل بدونها..
أطلت أيضا هذه المرة.. عفوا
شيماء عزت

نهر الحب said...

انا بس جيت اعدي عليك ة اسلم
الموسيقي رائعه

تحياتي

Anonymous said...

نقطة أخرى كنت أريد قولها ولكن لم يكن "لدى وقت".. ألا وهى تناغم ايقاع النص و الموسيقى المصاحبة.. فهناك تتابع جميل بين الحماس ،حيث الايقاع السريع الممتزج بصوت الطبول والموسيقى القوية، وبين الموسيقى الحالمة التى تشعرنا بحالة أشبه بالطيران منها إلى الجرى فنحس أنه شئ لايجب أن ينتهى أو ينسى.. والجملة اللحنية القصيرة التى تتكرر وتشبه إلى حد كبير كلمة:"اركض" التى تتكرر فى النص كثيرا أيضا كتيمة متكررة تمنحه طابعا غنائيا وبخاصة مع انتهاء النص بنفس الجملة التى يبدأ بها:" اركض فلا وقت لديك"
والنص أيضا يحمل هذا التمازج بين العبارات القوية المزدحمة بأفعال الأمر التى تحمل هذه اللهفة الواجبة على القلب،( وهذا تعبير أحببته كثيرا فى هذا النص ليس لأنه جميل فقط بل ودقيق أيضا)، وبين التغزل فى"مقام الركض".. حيث اللغة ناعمة رقيقة..
لذا فأنا أرى فى هذا النص ترجمة عظيمة لهذه المقطوعة، ربما أتذكر كليهما بالآخر ولكن يبقى لكل منهما لغته الخاصة وتأثيره الخاص، وقيمته الخاصة.
شيماء عزت

عوليس said...

دكتوره شيماء:بجد أمتعنى كثيرا تحليلك الجميل للنص ولم أكن أتصور تحليل مبدع للنص بهذا الشكل
شكرا يافندم(:

عوليس said...

اما عن ارتباط النص بالموسيقى ذلك لان النص محاولة متواضعة للتعبير بالكلمات قدر لامكان عن الموسيقى العبقريه لمرسيل خليفه

HafSSa said...

ملحوظة:
اللي ميحسش لوحده ان الموسيقى بتتكلم عن النص كعنصر اساسي تبقى مشكلته ،
دول مقطوعين من بعض
ايه ده؟؟
خليتني واقفة في وسط حلبة رومانية و شايفة السارح في دمه و هو بيتمخطر بين الجموع و باين حتى مع تعالي غبار الارض

تحياتي

عوليس said...

حفصه:شكرا يا رافعه من معنوياتى دايما وربنا يخليكى

HafSSa said...

ايه يا احمد رافعة من معنوياتي رافعة من معنوياتي اللي يسمعك يقول اني طبيبة نفسية و انت مكتئب لا قدر الله

صلي عالنبي كده و انبسط

midi haytham said...

كشف تسربات المياه
شركة تخزين عفش بالرياض
شركة نقل اثاث بالرياض
شركة تنظيف فلل بالرياض
شركة تخزين عفش بالرياض
شركة نقل عفش بالرياض
شركة تنظيف واجهات حجر بالرياض

شركة تنظيف شقق بالرياض
شركة تنظيف بيوت بالرياض
شركة جلي بلاط بالرياض
شركة تنظيف مسابح بالرياض
شركة تنظيف خزانات بالرياض
شركة عزل خزانات بالرياض
شركة تسليك مجارى بالرياض
شركة تنظيف موكيت بالرياض
شركة تنظيف منازل بالرياض
شركة تنظيف واجهات زجاج بالرياض
شركة تنظيف مجالس بالرياض
ترميم البيت

شركة تنظيف بيوت الشعر بالرياض
شركة تنظيف بالرياض
عزل الاسطح
شركة تنظيف بيارات بالرياض
شركة رش مبيدات بالرياض
شركة مكافحة حشرات بالرياض